daily menu » rate the banner | guess the city | one on oneforums map | privacy policy | DMCA | news magazine

Go Back   SkyscraperCity > Continental Forums > Africa > North Africa > Maroc > Regional development > North > Nador

Nador Project News from the Rif capital



Reply

 
Thread Tools
Old October 3rd, 2011, 09:30 PM   #1
WeldLMic
Registered User
 
WeldLMic's Avatar
 
Join Date: Aug 2011
Location: Casablanca
Posts: 2,738
Likes (Received): 236

Nador | Lac Marchica Et +


Nador | Lac Marchica

الملك محمّد السادس يطّلع على مشاريع تهيئة بحيرة "مَارْتْشِيكَا"




ترأس الملك محمد السادس, الاثنين بالناظور, مراسم التوقيع على ثلاث اتفاقيات شراكة تتعلق بتهيئة مدينة "أطاليون" و"مدينة الشاطئين" وإحداث وحدات فندقية وإقامات سياحية.. حيث تتعلق الاتفاقية الأولى بالزيادة في رأسمال شركة "مارشيكا البحر الأبيض المتوسط" بمبلغ 200 مليون درهم بالتساوي من طرف صندوق الحسن الثاني للتنمية الاقتصادية والاجتماعية ووكالة تهيئة موقع بحيرة مارشيكا، وذلك من أجل متابعة إنجاز أشغال تهيئة مدينة أطاليون ومدينة الشاطئين.

ووقع الاتفاقية صلاح الدين مزوار وزير الاقتصاد والمالية, وعبد الواحد القباج رئيس مجلس الإدارة الجماعية لصندوق الحسن الثاني للتنمية الاقتصادية والاجتماعية, وسعيد زرو المدير العام لوكالة تهيئة موقعِ بحيرة مارشيكا ورئيس مجلس الإدارة الجماعية لشركة مارشيكا البحر الأبيض المتوسط.

أمّا الاتفاقية الثانية فتهمّ بروتوكول اتفاق يتعلق بشراكة بين شركة "أطاليون غولف ريزورت"، التابعة لوكالة تهيئة موقع بحيرة مارشيكا، والمكتب الوطني للسكك الحديدية.. وذلك من أجل تطوير مجموعة فندقية وإقامات سياحية من مستوى رفيع بالجزء الجنوبي من مدينة أطاليون.. وقد وقع هذه الاتفاقية سعيد زرو المدير العام لوكالة تهيئة موقع بحيرة مارشيكا, ومحمد ربيع الخليع المدير العام للمكتب الوطني للسكك الحديدية.

أما الاتفاقية الثالثة فتهم بروتوكول اتفاق يتعلق بشراكة بين شركتي "أطاليون غولف ريزورت" و"أطلس هوسبتاليتي موروكو"، التابعة للخطوط الملكية المغربية، من أجل تطوير فندق من أربعة نجوم يتكون من 120 سريرا وتنتهي أشغال إنجازه في ماي 2014.. حيث وقع الاتفاقية سعيد زرو الرئيس المدير العام لشركة "أطاليون غولف ريزورت" ومحمد كمال بنسودة المدير العام لشركة "أطلس هوسبتاليتي موروكو".

كما دشّن الملك محمد السادس، بذات المناسبة، قناة جديدة تربط بحيرة مارشيكا بالبحر الأبيض المتوسط تم إنجازها, في إطار الأشغال التي تهم تهيئة وتثمين البحيرة، بكلفة مالية إجمالية تبلغ 380 مليون درهم.. وتقع القناة الجديدة , التي تمتد على عرض 300 متر وبعمق 6,5 أمتار، على بعد 1500 متر من القناة الحالية والتي تم تحويلها إلى ميناء ترفيهي.. حيث ستمكن المنشأة الجديدة من تجديد مياه البحيرة وتحسين جودة الوسط الطبيعي وتسهيل الملاحة فضلا عن انعكاساتها الإيجابية على التنوع الإحيائي بالبحيرة.

كما أعطى الملك انطلاق أشغال تهيئة مدينة "الشاطئين" التي تنجز باستثمارات تبلغ 360 مليون درهم.. وتهم أشغال التهيئة، التي ستنجز على مساحة 130 هكتار، تحويل المنطقة الواقعة شمال البحيرةإلى محمية طبيعية تحتضن مركبا سياحيا بيئيا من الطراز الرفيع.. ويرتقب أن تنتهي الأشغال في هذا المشروع, في يونيو 2013.

وقدمت للملك محمد السّادس شروحات عن منتزه الطيور ببحيرة مارشيكا، والذي سينجز بكلفة إجمإلية تبلغ 70 مليون درهم.. وذلك باعتباره أكبر منتزه من نوعه على مستوى الضفة الجنوبية للبحر الأبيض المتوسط وسيستقر على مساحة 74 هكتار بـ10 كيلومترات من المسالك والمسارات.

المشروع يطمح إلى استقطاب 150 ألف زائر سنويا ويطال أيضا تهيئة وتأهيل الأحواض القديمة لمحطة تصفية المياه العادمة بالناظور.. وقد قدمت للملك شروحات حول تقدم أشغال مشروع تنظيف ومكافحة التلوث بضفاف وشواطئ وسطح بحيرة مارشيكا, والذي تسهر عليه شركة مارشيكا البحر الأبيض المتوسط بمساهمة كل من وزارة الداخلية وكتابة الدولة المكلفة بالماء والبيئة وعمالة اقليم الناظور ووكالة الإنعاش والتنمية الاقتصادية والاجتماعية للجهة الشرقية.. حيث عرفت سنة 2011 تنقية مصب وادي "بوسرذون" باستخراج حوالي 26 ألف متر مكعب من النفايات الصلبة وتنقية الشريط الرملي وشاطئي أركمان وبني انصار.

Source : Hespress


بحيرة "مارتشيكا".. من محطة للـ"غُوفَاسْتْ" إلى قطب تنموي




تقع مدينة الناظور، المستمدّة لتسميتها من دوّار "آيت ناظور" المجاور، بالقرب من بحيرة "مارشيكا" التي كانت قديما ملتقى للحضارات الفينيقية والقرطاجية والرومانية والإسلامية, وذلك وسط منطقة فلاحية غنية.. كما ظلت المدينة, حتى وقت قريب, بعيدة عن الدينامية الحقيقية للتنمية التي انطلقت في عدد من المناطق بالمغرب, وذلك على الرغم من أنها تزخر بمؤهلات اقتصادية وطبيعية هامة.

غير أن الناظور تشهد منذ نحو 10 سنوات طفرة اقتصادية غير مسبوقة.. مما جعل البعض يصف هذه المدينة بـ :المدينة الصاعدة"، خصوصا وأنّها تمكنت، باعتبارها قطبا لصناعة الحديد والصلب والمعادن بامتياز وفضاء بنكيا من الدرجة الأولى بالمغرب, من استقطاب استثمارات هامة في سنوات قليلة.. خاصة في مجال البنيات التحتية, من مطار دولي وميناء للمسافرين والبضائع والمواد المصنعة، ومناطق صناعية, وطرق أهمّها الطريق الساحلية.

وعلى الرغم من أن العديد من القطاعات الاقتصادية تعرف طفرة مشجعة بهذه المنطقة, فإن القطاع السياحي لم يتطور بما فيه الكفاية, ولم يشهد في الواقع أي استثمار ملحوظ رغما عن المؤهلات الطبيعية التي تزخر بها المنطقة التي تضم أحد أجمل بحيرات منطقة المتوسط، وهي بحيرة "مارشيكا" التي تعني تسميتها الإسبانية "البحر الصغير"، وشواطئ شاسعة جميلة.

ومن أجل التغلب على العجز المسجل في هذا المجال، وضمان إقلاع اقتصادي حقيقي لهذه المنطقة, ضاعفت السلطات العمومية جهودها بقرارها إقامة مشروع تنموي ضخم على ضفاف بحيرة "مارشيكا" التي اشتهرت دوليا، في وقت سابق، بكونها محطّة إقلاع لزوارق "غُوفَاسْتْ" النّاشطة في التهريب الدولي للمخدّرات صوب الضفّة الشمالية من البحر الأبيض المتوسّط.

ويتمحور المشروع, الذي اكتسب صيتا دوليا ويُرجى منه العمل على تغيير المنطقة, حول سبع منجزات لا يتردد البعض في وصفها ب"سبعة عجائب", من ضمنها مدينة "أطالايون" ومدينة الشاطئين والمدينة الجديدة للناظور وخليج النحام ومارشيكا الرياضية, ومروج مارشيكا وقرية الصيادين.. حيث تعتبر الإحصائيات المتعلقة بهذا المشروع العملاق ذات دلالة خاصة وهي المعدة تدريجيا بين العامين 2009 و 2025 بهدف جعل المنطقة محطة سياحية شاسعة تمتد على مساحة ألفي هكتار وعلى مسافة من 25 كيلومترا.

وسيمكن المشروع من توفير 100 ألف سرير, وإنجاز ألف فيلا, و2400 شقة, وست مناطق سياحية "مارينا" بكلفة إجمالية تصل إلى 46 مليار درهم, وكذا إحداث 15 ألف منصب شغل منها 4700 منصبا مباشرا و10 آلاف و300 منصب شغل غير مباشر، وذلك طيلة فترة الانجاز.. كما أن شروع هذه المواقع في العمل بشكل مكثف سيمكن من إحداث نحو 65 ألف منصب شغل منها نحو 30 ألف منصبا مباشرا و35 ألف منصب غير مباشر.

وبالإضافة إلى الجانب المالي الذي لا يقل أهمية عن الجوانب الأخرى, فإن هذا المشروع الضخم يحظى باهتمام المختصين في قضايا التنمية، ولاسيما من خلال تفرده وتركيبته التي تجمع مختلف العوامل الضرورية من أجل تنمية مستدامة بالمنطقة التي ينتظرها مستقبل زاهر يستند إلى مؤهلاتها الاقتصادية والبشرية والجغرافية.. كما يحظى هذا المشروع بإعجاب المراقبين من حيث أصالته المتمثلة في كونه يعكس رؤية جديدة للمغرب في المجال التنموي.

ومن أجل تنفيذ هذا المشروع تم إحداث شركة مجهولة الاسم برأسمال عمومي، حيث سميت بـ "مارشيكا ميد"، وذلك بمقتضى ظهير 5 مارس 2008 وبرأسمال يبلغ 500 مليون درهم.. موزعة بالتساوي بين الدولة وصندوق الحسن الثاني للتنمية, ولكن بالنسبة لكل واحد من المشاريع السبعة المكونة للبرنامج سيتم إحداث فرع مخصص ستفتح أسهمه في وجه الخواص.

وحسب رئيس المجلس الإداري لـ"مارشيكا ميد"، سعيد زارو, فإن برنامج تهيئة الموقع السياحي لمارشيكا بالناظور يجسد "رؤية مندمجة للتنمية المستدامة الموجهة لمنح الإقليم مشروعا سياحيا ضخما يكتسي بعدا بيئيا قويا منفتحا على الخواص.. كما يطمح إلى جعل مارشيكا, ثاني أكبر بحيرة في الحوض المتوسطي, ووجهة سياحية نظيفة".

وحسب زارو فإن شركة "مارشيكا ميد" استعانت بمكاتب دراسات ومهندسين معماريين وخبراء مغاربة وأجانب ذوي صيت عالمي. وقد أوصت النتائج التي خلص إليها هؤلاء الخبراء بتنفيذ "برنامج تنموي يتمحور حول سبعة مواقع سياحية عوض موقع واحد, واعتماد رؤية ملائمة على المستوى البيئي من أجل مستقبل الإقليم".. كما أكد زارو أن المرحلة الأولى من هذا البرنامج تتضمن إنجاز مدينة "أطالايون" ومدينة "الشاطئين" باستثمارات بقيمة 7 ملايين درهم, وكذا إنجاز قناة جديدة وإعادة تأهيل القناة الحالية بالميناء الترفيهي, موضحا أن القناة الجديدة, الذي يبلغ عرضها 300 متر وعمق 6 أمتار, ستقام على بعد 1500 متر غرب القناة الحالية.. وأن إنجاز هذه القناة سيمكن من تجديد مياه البحيرة, وتحسين الجودة بالوسط الطبيعي, وتسهيل عملية الإبحار عبر تقليص حجم التيارات البحرية، مما سيكون له وقع إيجابي على التنوع البيولوجي للموقع.

وبالنسبة لوزير التجهيز والنقل كريم غلاب فإن الأمر يتعلق بمشروع كبير للسياحة والبنيات التحتية, موضحا أن الوزارة ستنجز هذه القناة الجديدة.. وأضاف أن هذه القناة الجديدة :ستسهل حركية السفن والبواخر وتعمل على ضمان توازن بيولوجي وبيئي أفضل بالنسبة للبحيرة، كما ستعوض القناة القديمة التي سيتم تحويلها إلى ميناء ترفيهي بكلفة إجمالية تبلغ 380 مليون درهم تمتد على 18 شهرا".

وكان وزير الداخلية ا الطيب الشرقاوي, قد أكد في مداخلة أمام مجلس النواب, أن مشروع تهيئة موقع بحيرة "مارشيكا" سيشكل "رافعة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية للجهة الشرقية عموما, وقطب حاضرة الناظور الكبير بشكل خاص".. وأبرز أن هذا المشروع "يندرج في إطار ترسيخ الإقلاع الاقتصادي والاجتماعي والعمراني الذي تشهده ربوع المملكة, وعلى وجه الخصوص المناطق الشمالية ومنطقتي الريف والشرق من خلال استثمار الإمكانات الطبيعية الفريدة التي توفرها بحيرة مارشيكا ونواحيها مما يجعلها أداة رافعة لاقتصاد بيئي وتنمية مستدامة على مستوى منطقة الناظور الكبير".

وأضاف الشرقاوي، ضمن ذات المداخلة المذكورة، أن إنجاز هذا المشروع, الذي يوجد على مقربة من أوروبا ومن المحطة السياحية للسعيدية, ستنجم عنه لا محالة "آثار إيجابية في الميادين الاجتماعية والاقتصادية والعمرانية, كما سيشكل فرصة فريدة للجماعات المحلية المعنية لكي تخفف من أعبائها ومصاريفها في ميادين تنمية البنيات التحتية والتجهيزات والتعمير, ويضمن لها في نفس الوقت مداخيل ذاتية قارة ومرتفعة تعزز استقلالها المالي وتفتح أمامها آفاقا كبيرة للاستثمار".. وأشار إلى أن إسناد إنجاز هذا المشروع إلى مؤسسة عامة "تتميز بالمرونة والنجاعة والشفافية", من شأنه إعطاء "ضمانات كافية لتحقيق مشروع تهيئة موقع بحيرة مارشيكا".

Source : Hespress




Last edited by WeldLMic; October 3rd, 2011 at 10:18 PM.
WeldLMic no está en línea   Reply With Quote

Sponsored Links
 
Old October 3rd, 2011, 09:54 PM   #2
rifdu38
Registered User
 
Join Date: Mar 2009
Location: Grenoble/Nador
Posts: 8,482
Likes (Received): 833

Quote:
Originally Posted by WeldLMic View Post

Nador | Lac Martchika

الملك محمّد السادس يطّلع على مشاريع تهيئة بحيرة "مَارْتْشِيكَا"




ترأس الملك محمد السادس, الاثنين بالناظور, مراسم التوقيع على ثلاث اتفاقيات شراكة تتعلق بتهيئة مدينة "أطاليون" و"مدينة الشاطئين" وإحداث وحدات فندقية وإقامات سياحية.. حيث تتعلق الاتفاقية الأولى بالزيادة في رأسمال شركة "مارشيكا البحر الأبيض المتوسط" بمبلغ 200 مليون درهم بالتساوي من طرف صندوق الحسن الثاني للتنمية الاقتصادية والاجتماعية ووكالة تهيئة موقع بحيرة مارشيكا، وذلك من أجل متابعة إنجاز أشغال تهيئة مدينة أطاليون ومدينة الشاطئين.

ووقع الاتفاقية صلاح الدين مزوار وزير الاقتصاد والمالية, وعبد الواحد القباج رئيس مجلس الإدارة الجماعية لصندوق الحسن الثاني للتنمية الاقتصادية والاجتماعية, وسعيد زرو المدير العام لوكالة تهيئة موقعِ بحيرة مارشيكا ورئيس مجلس الإدارة الجماعية لشركة مارشيكا البحر الأبيض المتوسط.

أمّا الاتفاقية الثانية فتهمّ بروتوكول اتفاق يتعلق بشراكة بين شركة "أطاليون غولف ريزورت"، التابعة لوكالة تهيئة موقع بحيرة مارشيكا، والمكتب الوطني للسكك الحديدية.. وذلك من أجل تطوير مجموعة فندقية وإقامات سياحية من مستوى رفيع بالجزء الجنوبي من مدينة أطاليون.. وقد وقع هذه الاتفاقية سعيد زرو المدير العام لوكالة تهيئة موقع بحيرة مارشيكا, ومحمد ربيع الخليع المدير العام للمكتب الوطني للسكك الحديدية.

أما الاتفاقية الثالثة فتهم بروتوكول اتفاق يتعلق بشراكة بين شركتي "أطاليون غولف ريزورت" و"أطلس هوسبتاليتي موروكو"، التابعة للخطوط الملكية المغربية، من أجل تطوير فندق من أربعة نجوم يتكون من 120 سريرا وتنتهي أشغال إنجازه في ماي 2014.. حيث وقع الاتفاقية سعيد زرو الرئيس المدير العام لشركة "أطاليون غولف ريزورت" ومحمد كمال بنسودة المدير العام لشركة "أطلس هوسبتاليتي موروكو".

كما دشّن الملك محمد السادس، بذات المناسبة، قناة جديدة تربط بحيرة مارشيكا بالبحر الأبيض المتوسط تم إنجازها, في إطار الأشغال التي تهم تهيئة وتثمين البحيرة، بكلفة مالية إجمالية تبلغ 380 مليون درهم.. وتقع القناة الجديدة , التي تمتد على عرض 300 متر وبعمق 6,5 أمتار، على بعد 1500 متر من القناة الحالية والتي تم تحويلها إلى ميناء ترفيهي.. حيث ستمكن المنشأة الجديدة من تجديد مياه البحيرة وتحسين جودة الوسط الطبيعي وتسهيل الملاحة فضلا عن انعكاساتها الإيجابية على التنوع الإحيائي بالبحيرة.

كما أعطى الملك انطلاق أشغال تهيئة مدينة "الشاطئين" التي تنجز باستثمارات تبلغ 360 مليون درهم.. وتهم أشغال التهيئة، التي ستنجز على مساحة 130 هكتار، تحويل المنطقة الواقعة شمال البحيرةإلى محمية طبيعية تحتضن مركبا سياحيا بيئيا من الطراز الرفيع.. ويرتقب أن تنتهي الأشغال في هذا المشروع, في يونيو 2013.

وقدمت للملك محمد السّادس شروحات عن منتزه الطيور ببحيرة مارشيكا، والذي سينجز بكلفة إجمإلية تبلغ 70 مليون درهم.. وذلك باعتباره أكبر منتزه من نوعه على مستوى الضفة الجنوبية للبحر الأبيض المتوسط وسيستقر على مساحة 74 هكتار بـ10 كيلومترات من المسالك والمسارات.

المشروع يطمح إلى استقطاب 150 ألف زائر سنويا ويطال أيضا تهيئة وتأهيل الأحواض القديمة لمحطة تصفية المياه العادمة بالناظور.. وقد قدمت للملك شروحات حول تقدم أشغال مشروع تنظيف ومكافحة التلوث بضفاف وشواطئ وسطح بحيرة مارشيكا, والذي تسهر عليه شركة مارشيكا البحر الأبيض المتوسط بمساهمة كل من وزارة الداخلية وكتابة الدولة المكلفة بالماء والبيئة وعمالة اقليم الناظور ووكالة الإنعاش والتنمية الاقتصادية والاجتماعية للجهة الشرقية.. حيث عرفت سنة 2011 تنقية مصب وادي "بوسرذون" باستخراج حوالي 26 ألف متر مكعب من النفايات الصلبة وتنقية الشريط الرملي وشاطئي أركمان وبني انصار.

Source : Hespress


بحيرة "مارتشيكا".. من محطة للـ"غُوفَاسْتْ" إلى قطب تنموي




تقع مدينة الناظور، المستمدّة لتسميتها من دوّار "آيت ناظور" المجاور، بالقرب من بحيرة "مارشيكا" التي كانت قديما ملتقى للحضارات الفينيقية والقرطاجية والرومانية والإسلامية, وذلك وسط منطقة فلاحية غنية.. كما ظلت المدينة, حتى وقت قريب, بعيدة عن الدينامية الحقيقية للتنمية التي انطلقت في عدد من المناطق بالمغرب, وذلك على الرغم من أنها تزخر بمؤهلات اقتصادية وطبيعية هامة.

غير أن الناظور تشهد منذ نحو 10 سنوات طفرة اقتصادية غير مسبوقة.. مما جعل البعض يصف هذه المدينة بـ :المدينة الصاعدة"، خصوصا وأنّها تمكنت، باعتبارها قطبا لصناعة الحديد والصلب والمعادن بامتياز وفضاء بنكيا من الدرجة الأولى بالمغرب, من استقطاب استثمارات هامة في سنوات قليلة.. خاصة في مجال البنيات التحتية, من مطار دولي وميناء للمسافرين والبضائع والمواد المصنعة، ومناطق صناعية, وطرق أهمّها الطريق الساحلية.

وعلى الرغم من أن العديد من القطاعات الاقتصادية تعرف طفرة مشجعة بهذه المنطقة, فإن القطاع السياحي لم يتطور بما فيه الكفاية, ولم يشهد في الواقع أي استثمار ملحوظ رغما عن المؤهلات الطبيعية التي تزخر بها المنطقة التي تضم أحد أجمل بحيرات منطقة المتوسط، وهي بحيرة "مارشيكا" التي تعني تسميتها الإسبانية "البحر الصغير"، وشواطئ شاسعة جميلة.

ومن أجل التغلب على العجز المسجل في هذا المجال، وضمان إقلاع اقتصادي حقيقي لهذه المنطقة, ضاعفت السلطات العمومية جهودها بقرارها إقامة مشروع تنموي ضخم على ضفاف بحيرة "مارشيكا" التي اشتهرت دوليا، في وقت سابق، بكونها محطّة إقلاع لزوارق "غُوفَاسْتْ" النّاشطة في التهريب الدولي للمخدّرات صوب الضفّة الشمالية من البحر الأبيض المتوسّط.

ويتمحور المشروع, الذي اكتسب صيتا دوليا ويُرجى منه العمل على تغيير المنطقة, حول سبع منجزات لا يتردد البعض في وصفها ب"سبعة عجائب", من ضمنها مدينة "أطالايون" ومدينة الشاطئين والمدينة الجديدة للناظور وخليج النحام ومارشيكا الرياضية, ومروج مارشيكا وقرية الصيادين.. حيث تعتبر الإحصائيات المتعلقة بهذا المشروع العملاق ذات دلالة خاصة وهي المعدة تدريجيا بين العامين 2009 و 2025 بهدف جعل المنطقة محطة سياحية شاسعة تمتد على مساحة ألفي هكتار وعلى مسافة من 25 كيلومترا.

وسيمكن المشروع من توفير 100 ألف سرير, وإنجاز ألف فيلا, و2400 شقة, وست مناطق سياحية "مارينا" بكلفة إجمالية تصل إلى 46 مليار درهم, وكذا إحداث 15 ألف منصب شغل منها 4700 منصبا مباشرا و10 آلاف و300 منصب شغل غير مباشر، وذلك طيلة فترة الانجاز.. كما أن شروع هذه المواقع في العمل بشكل مكثف سيمكن من إحداث نحو 65 ألف منصب شغل منها نحو 30 ألف منصبا مباشرا و35 ألف منصب غير مباشر.

وبالإضافة إلى الجانب المالي الذي لا يقل أهمية عن الجوانب الأخرى, فإن هذا المشروع الضخم يحظى باهتمام المختصين في قضايا التنمية، ولاسيما من خلال تفرده وتركيبته التي تجمع مختلف العوامل الضرورية من أجل تنمية مستدامة بالمنطقة التي ينتظرها مستقبل زاهر يستند إلى مؤهلاتها الاقتصادية والبشرية والجغرافية.. كما يحظى هذا المشروع بإعجاب المراقبين من حيث أصالته المتمثلة في كونه يعكس رؤية جديدة للمغرب في المجال التنموي.

ومن أجل تنفيذ هذا المشروع تم إحداث شركة مجهولة الاسم برأسمال عمومي، حيث سميت بـ "مارشيكا ميد"، وذلك بمقتضى ظهير 5 مارس 2008 وبرأسمال يبلغ 500 مليون درهم.. موزعة بالتساوي بين الدولة وصندوق الحسن الثاني للتنمية, ولكن بالنسبة لكل واحد من المشاريع السبعة المكونة للبرنامج سيتم إحداث فرع مخصص ستفتح أسهمه في وجه الخواص.

وحسب رئيس المجلس الإداري لـ"مارشيكا ميد"، سعيد زارو, فإن برنامج تهيئة الموقع السياحي لمارشيكا بالناظور يجسد "رؤية مندمجة للتنمية المستدامة الموجهة لمنح الإقليم مشروعا سياحيا ضخما يكتسي بعدا بيئيا قويا منفتحا على الخواص.. كما يطمح إلى جعل مارشيكا, ثاني أكبر بحيرة في الحوض المتوسطي, ووجهة سياحية نظيفة".

وحسب زارو فإن شركة "مارشيكا ميد" استعانت بمكاتب دراسات ومهندسين معماريين وخبراء مغاربة وأجانب ذوي صيت عالمي. وقد أوصت النتائج التي خلص إليها هؤلاء الخبراء بتنفيذ "برنامج تنموي يتمحور حول سبعة مواقع سياحية عوض موقع واحد, واعتماد رؤية ملائمة على المستوى البيئي من أجل مستقبل الإقليم".. كما أكد زارو أن المرحلة الأولى من هذا البرنامج تتضمن إنجاز مدينة "أطالايون" ومدينة "الشاطئين" باستثمارات بقيمة 7 ملايين درهم, وكذا إنجاز قناة جديدة وإعادة تأهيل القناة الحالية بالميناء الترفيهي, موضحا أن القناة الجديدة, الذي يبلغ عرضها 300 متر وعمق 6 أمتار, ستقام على بعد 1500 متر غرب القناة الحالية.. وأن إنجاز هذه القناة سيمكن من تجديد مياه البحيرة, وتحسين الجودة بالوسط الطبيعي, وتسهيل عملية الإبحار عبر تقليص حجم التيارات البحرية، مما سيكون له وقع إيجابي على التنوع البيولوجي للموقع.

وبالنسبة لوزير التجهيز والنقل كريم غلاب فإن الأمر يتعلق بمشروع كبير للسياحة والبنيات التحتية, موضحا أن الوزارة ستنجز هذه القناة الجديدة.. وأضاف أن هذه القناة الجديدة :ستسهل حركية السفن والبواخر وتعمل على ضمان توازن بيولوجي وبيئي أفضل بالنسبة للبحيرة، كما ستعوض القناة القديمة التي سيتم تحويلها إلى ميناء ترفيهي بكلفة إجمالية تبلغ 380 مليون درهم تمتد على 18 شهرا".

وكان وزير الداخلية ا الطيب الشرقاوي, قد أكد في مداخلة أمام مجلس النواب, أن مشروع تهيئة موقع بحيرة "مارشيكا" سيشكل "رافعة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية للجهة الشرقية عموما, وقطب حاضرة الناظور الكبير بشكل خاص".. وأبرز أن هذا المشروع "يندرج في إطار ترسيخ الإقلاع الاقتصادي والاجتماعي والعمراني الذي تشهده ربوع المملكة, وعلى وجه الخصوص المناطق الشمالية ومنطقتي الريف والشرق من خلال استثمار الإمكانات الطبيعية الفريدة التي توفرها بحيرة مارشيكا ونواحيها مما يجعلها أداة رافعة لاقتصاد بيئي وتنمية مستدامة على مستوى منطقة الناظور الكبير".

وأضاف الشرقاوي، ضمن ذات المداخلة المذكورة، أن إنجاز هذا المشروع, الذي يوجد على مقربة من أوروبا ومن المحطة السياحية للسعيدية, ستنجم عنه لا محالة "آثار إيجابية في الميادين الاجتماعية والاقتصادية والعمرانية, كما سيشكل فرصة فريدة للجماعات المحلية المعنية لكي تخفف من أعبائها ومصاريفها في ميادين تنمية البنيات التحتية والتجهيزات والتعمير, ويضمن لها في نفس الوقت مداخيل ذاتية قارة ومرتفعة تعزز استقلالها المالي وتفتح أمامها آفاقا كبيرة للاستثمار".. وأشار إلى أن إسناد إنجاز هذا المشروع إلى مؤسسة عامة "تتميز بالمرونة والنجاعة والشفافية", من شأنه إعطاء "ضمانات كافية لتحقيق مشروع تهيئة موقع بحيرة مارشيكا".

Source : Hespress




c'est sur Nadorcity que tu as trouvé cette info non !!!
rifdu38 está en línea ahora   Reply With Quote
Old October 3rd, 2011, 10:08 PM   #3
WeldLMic
Registered User
 
WeldLMic's Avatar
 
Join Date: Aug 2011
Location: Casablanca
Posts: 2,738
Likes (Received): 236

Quote:
Originally Posted by rifdu38 View Post
c'est sur Nadorcity que tu as trouvé cette info non !!!
Nn , Rah J Mis La Source D'ou J Copier Les Articles ( Hespress )
Peut Etre Que Hespress C Elle Qui A Copier Les Articles De Nador City Ou Aussi L'Inverse ( Hadchi Jari Bih L'3amal F Les Sites Electronique Marocain Ou Même Ki Taf9o Binathoum Bach Y'Publiyiw L'Info Bjouj Sans Problème )
L'Mohim Ana J Mis Sa Que Pr Avoir Une Grande Idée Sur L'Projet ( Ma Y'Hamch Chkoun Het L'Info Lewel )

WeldLMic no está en línea   Reply With Quote
Old October 4th, 2011, 04:30 AM   #4
timo9
10 YEARS HERE
 
timo9's Avatar
 
Join Date: Oct 2008
Posts: 11,579
Likes (Received): 784

http://www.skyscrapercity.com/showthread.php?p=84374110
__________________
ViVa Palestina LiBRe
timo9 no está en línea   Reply With Quote


Reply

Thread Tools

Posting Rules
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is On
Smilies are On
[IMG] code is On
HTML code is Off



All times are GMT +2. The time now is 03:03 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Beta 1
Copyright ©2000 - 2014, vBulletin Solutions, Inc.
Feedback Buttons provided by Advanced Post Thanks / Like v3.2.5 (Pro) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2014 DragonByte Technologies Ltd.

vBulletin Optimisation provided by vB Optimise (Pro) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2014 DragonByte Technologies Ltd.

SkyscraperCity ☆ In Urbanity We trust ☆ about us | privacy policy | DMCA policy

Hosted by Blacksun, dedicated to this site too!
Forum server management by DaiTengu