SkyscraperCity Forum banner

KSA l Stadium and Arena Development News

132750 Views 371 Replies 56 Participants Last post by  Gadiri
أمر ملكي: 11 ملعبا رياضيا جديدا في 11 مدينة سعودية
الملاعب الجديدة على غرار "الجوهرة".. بسعة 45 ألف متفرج

العربية.نت
أمر خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز إنشاء أحد عشر استاداً رياضياً في أحد عشر مدينة، على غرار ما تم إنجازه في مدينة الملك عبد الله الرياضية في جدة، في الاستاد الملقب بالجوهرة، والذي يحمل اسم الملك عبد الله.
وجاء في بيان رسمي أن العاهل السعودي الملك عبد الله أمر بالمشاريع الرياضية الجديدة دعماً للرياضة والشباب. وستوزع الاستادات الرياضية الجديدة على معظم مناطق البلاد، ما عدا الرياض وجدة، اللتان تحتضنان أكبر استادين رياضيين.
والاستادات الرياضية الجديدة ستكون في المدينة المنورة، القصيم، المنطقة الشرقية، عسير، تبوك، حائل، عرعر، جازان، نجران، الباحة وسكاكا.
وجاء في البيان الملكي: "ويأتي هذا الدعم استمراراً لحرص خادم الحرمين الشريفين - يرعاه الله - على أبنائه المواطنين في كل أمر يعود بالفائدة عليهم، وإعطاء كل منطقة حقها من التنمية في كافة المجالات. وسوف يبدأ العمل - إن شاء الله - في هذا المشروع الكبير فوراً على أن ينتهي في أقرب مدة ممكن".
يذكر أن السعودية افتتحت قبل شهر استاد مدينة الملك عبد الله في جدة، في واحد من أجمل التحف المعمارية في المنطقة، ويتسع ملعبه الرئيس لأكثر من سبعين ألف متفرج بخلاف مرافقه الأخرى، فيما تضم العاصمة الرياض استاد الملك فهد الدولي الذي يتسع لأكثر من سبعين ألف متفرج وتم افتتاحه عام 1988.
Source
1 - 20 of 25 Posts
Thank you to our beloved King, It's of course a huge news for sports fans in the kingdom.
King ordered the Stadiums to be constructed with best quality.
Here are some Stadiums with similar capacity and great models for their class:

1-Arena da Amazônia- Brazil
Architect: Gerkan, Marg and Partners
Capacity 41,000
Cost : US $ 270 million




2-Friends Arena - Sweden
Architect: Berg Arkitektkontor
Capacity 50,000
Cost 416 million US Dollar




3-Esprit Arena - Germany
Architect: JSK Architekten
Capacity: 54,600
Cost: 326 Million US Dollar





4-Itaipava Arena Pernambuco- Brazil
Architect: Fernandes Arquitetos Associados, Daniel Hopf Fernandes
Capacity: 46,154
Cost : 223 Million US Dollar





To be continued...

I hope we can see Stadiums better than these in our country. ARCHITECTS ARCHITECTS ARCHITECTS make the beautiful atmosphere for sport and in my humble opinion German, American and british companies have the lead. Aramco has made a great final product in association with Arup doing the KASC in Jeddah.
Our king is very very generous! He said it during KASC ceremony :" You deserve more!" and he made good on that.
He is a KING , so he is the most informed man in the country and knows what needs to be done.
GulfArabia you are not a king to say that we don't need 11 Stadiums. You are not in charge of this country -Thank god- to decide whether we need them or not.
The discussion is now over and you guys deal with it, we will have 11 world class stadiums!
So?
^^ this video is more about the king than the project.
شكرا للملك ان خير من استأجرت القوي الامين
استلام ارامكو للمشروع اخبار جيدة لاتقل عن روعة وضخامة المشروع
في انتظار هذا المشروع الحلم الذي ستتحدث عنه أجيال مقبلة
ننتظر تفاصيل التصاميم الحقيقية خلال الشهور المقبلة ومتاكد ان ارامكو ستبدع في الاختيار كما ابدعت في استاد جدة بالشراكة مع اروب العريقة في التصميم
اخوي الملعب ليس خاص بمدينة جازان بل منطقة جازان وعدد سكانها 1,365,110 عدد كبير وبحاجة لملعب في اعنقادي من هذا النوع
عدد سكان يفوق المليون هو اكثر من عدد مواطنين دول خليجية بكثير
نادي نجران في منطقة نجران وليس جازان
وشكرا
Monty ء;115750326 said:
ابي اعرف جازان كيف يبنى فيها ملعب 45 الف المفروض 20 الف !
سكان جازان مع اخر احصائية كان 170 الف

ومو من كثر النوادي اللي فيها بس ناديين واللي له جماهيريه نادي نجران
بس يعني مو مالين الملعب ابو 45 الف
اتمنى يكون النقاش من الجميع في متابعة المشروع ورصده بدلا من ان نضيع الوقت بلا جدوى في نقاش لاطائل منه كاستحقاقية المناطق او حاجة الوطن, نعم الوطن يستحق والمناطق تحتاج ملاعب(الحديث عن الحاجة للملاعب) وشكرا
تنازلت وزارة الدفاع عن أرض مساحتها مليوني متر مربع، لإنشاء استاد رياضي بالمنطقة الشرقية، على غرار ملعب الجوهرة بجدة.

وأوضح أمين المنطقة الشرقية، فهد الجبير، وفقاً لصحيفة "عكاظ"، أن الأرض التي تنازلت عنها الوزارة، تقع جنوب القاعدة الجوية بمدينة الظهران.

وكان خادم الحرمين الشريفين، الملك عبد الله بن عبد العزيز، وجه بإنشاء 11 ملعباً في مناطق مختلفة من بينها المنطقة الشرقية، واشترطت شركة "أرامكو" المنفذة للمشاريع على كل منطقة من المناطق المشمولة بالأمر الملكي، توفير أرض مساحتها مليون متر مربع ليقام عليها مشروع الملعب.

source

بحث الرئيس العام لرعاية الشباب الأميرعبدالله بن مساعد بن عبدالعزيز مع خالد الرميح مدير شؤون أرامكو بمنطقة الرياض آلية التعاون بين الرئاسة وأرامكو التي ستتولى في السنوات المقبلة إنشاء 11 ملعباً في جميع مدن ومناطق السعودية، والتي أمر خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز مؤخراً بإنشائها.
وهنأ الرميح الرئيس العام على الثقة الملكية الكريمة بتعيينه مؤخراً، وناقش معه تعزيز هذا التعاون بما ينمي البرامج المشتركة التي يتم تنفيذها للشباب والرياضيين في السعودية وتعود عليهم وعلى مجتمعهم ووطنهم بالفائدة.
الرياضي
  • Like
Reactions: Manfuha and Badran
في لقاء استضافته "غرفة الشرقية" وحظي بحضور كبير
أرامكو تشرح للشركات الهندسية خططها لتنفيذ الملاعب بالمملكة





استضافت غرفة الشرقية، صباح اليوم، ملتقى أرامكو السعودية الخاص بالشركات الإنشائية والمكاتب الهندسية السعودية لتنفيذ "برنامج الملك عبدالله لإنشاء الملاعب الرئيسة في مناطق المملكة".

عُقد اللقاء بمقر الغرفة الرئيس بالدمام، بحضور عدد كبير من رجال الأعمال السعوديين الذين يمثلون العديد من الشركات الوطنية في مجال الإنشاءات والمكاتب الهندسية في جميع أنحاء المملكة.

وبدأت فعاليات اللقاء بكلمة ألقاها عضو مجلس إدارة غرفة الشرقية ورئيس لجنة المقاولات، عبدالحكيم العمار، تحدث فيها عنما تمثله مشروعات برنامج خادم الحرمين الشريفين لبناء 11 استاداً رياضياً من فرصة ثمينة للشركات المحلية لتثبت جدارتها من خلال إظهار المستوى العالي الذي تتسم به في تنفيذ المشروعات وفق أعلى المواصفات.

وقال "العمار": "المكاتب الاستشارية المحلية باستطاعتها محاكاة طموحات ومعايير أرامكو السعودية، وعلى الرغم مما يمثله تنفيذ هذه المشروعات من تحديات كبيرة، إلا أن قطاع المقاولات مستعد لمواجهة تلك التحديات، خاصة أن هذه الفرص الاستثمارية توفر دعماً قوياً لمساعي التوطين وتمنح قطاع المقاولات المحلي المجال لتأكيد جدارته في النهوض بمسؤولياته في تدريب وتوظيف السعوديين لتنفيذ تلك المشروعات".

من جهته قال مدير عام المشروعات في أرامكو السعودية، المهندس معتز المعشوق: "نشكر خادم الحرمين الشريفين، على توجيهه الكريم لأرامكو السعودية بتنفيذ برنامج الملك عبدالله لإنشاء الملاعب الرئيسة في مناطق المملكة، والذي سيساهم في تنمية القطاع الرياضي والشبابي في وطننا الغالي".

وعبّر عن اعتزاز الشركة بما ستتيحه لها هذه الفرصة من التواجد في 11 منطقة من مناطق المملكة لبناء منشآت رياضية حديثة، وكذلك فيما يتعلق ببناء شراكات جديدة مع مقاولين جدد لم يسبق أن عملت معهم.

وأشار إلى إدراك الشركة احجم المسؤولية الكبيرة الملقاة على عاتقها لتحقيق تطلعات الملك في تنفيذ هذه المشروعات على أعلى المواصفات والمعايير العالمية، استناداً إلى خبراتها العريقة ودعم شركائها لها من شركات المقاولات الإنشائية والمكاتب الهندسية.

وأضاف "المعشوق": "أرامكو السعودية تفخر بشراكتها الرائدة مع القطاع الخاص والتي أثمرت عن العديد من المشروعات العملاقة، وبروز العديد من رجال الأعمال الذين يتصدرون اليوم المشهد في القطاع الخاص عبر مساهمتهم في تنفيذ العديد من المشروعات الحيوية".

وتطرق إلى النجاحات التي حققتها الشركة في تنمية قطاعي التوريد والمقاولات في المملكة، بقوله: "في العام الماضي فقط بلغت قيمة مشتريات أرامكو السعودية التي تمت ترسيتها على موردين من السوق المحلية أكثر من 23 مليار ريال سعودي والتي تشكل نسبة 75% من إجمالي مشتريات الشركة، كما بلغت قيمة عقود مقاولات الخدمات التي تمت ترسيتها على شركات وطنية ما نسبته 92 % من إجمالي مقاولات الشركات التي تمت ترسيتها".

وأضاف: "لقد سعت أرامكو السعودية من خلال عقد هذا اللقاء الذي تستضيفه غرفة الشرقية مشكورة إلى صياغة رؤية مشتركة تؤسس لتنمية حقيقية للقطاع الخاص، حتى تتيح له المشاركة بالدرجة القصوى الممكنة في تنفيذ هذا البرنامج الضخم، مع الأخذ في الاعتبار الفرص التنموية تنهض بقطاع المقاولات والهندسة وسلسلة التوريد وتوطين الخبرات وإيجاد ما يزيد على عشرة آلاف فرصة لتدريب وتوظيف الشبان السعوديين".

وشرح "المعشوق"، في كلمته، التحديات الكبيرة التي يكتنفها تنفيذ هذا البرنامج الإنشائي الضخم، بما في ذلك إنجازه خلال عامين وفق أعلى المواصفات والمعايير العالمية؛ واضعاً في الحسبان أهمية توطين فرص التصنيع وسلاسل التوريد والوصول إلى القوى العاملة المؤهلة، وتنفيذ المشروعات بكفاءة عالية، خلال هذا الجدول الزمني القصير.

وتحدث عن أهمية إيجاد الشراكات اللازمة للمساهمة في بناء قدرات كبيرة في القطاعين الهندسي والإنشائي والاستفادة من التجارب الوطنية الناجحة في هذا المجال.

ودعا "المعشوق"، في ختام كلمته، رجال الأعمال للاستفادة من هذا اللقاء والاطلاع على آلية تسجيل المقاولين الجدد مع الشركة ليتمكنوا من المشاركة مع أرامكو السعودية في تحقيق إنجازات جديدة للوطن.

من جانب آخر؛ قدم مسؤولو أرامكو السعودية خلال اللقاء عرضاً تعريفياً عن أبعاد وملامح المشروعات الـ 11، وأشاروا إلى أنواع المقاولات والأعمال التي تستلزمها تلك المشروعات كالأعمال الهندسية ودراسات التربة وتهيئة المواقع والبنية التحتية، وتوفير الخدمات العامة ومباني المكاتب والسكن المؤقتة لفرق العمل في تلك المشروعات، وخدمات الأمن والسلامة، ومقاولات الإنشاءات، ومقاولات أعمال الكهرباء والميكانيكا والسباكة والهياكل الفولاذية والسفلتة والزراعة والواجهات والتشطيب والأنظمة التقنية.

وقدم مسؤولو الشركة بيانات عن الكميات التقديرية للمواد الرئيسة اللازمة لمراحل الإنشاء، والأعمال اللوجستية المختلفة المرتبطة بها، وتم رسم صورة تقريبية لمتطلبات تنفيذ تلك المشروعات والتوطين وبرامج تدريب السعوديين التي تشترطها الشركة فيها، من أجل توضيح حجم القدرات اللازمة للشركات والمكاتب الهندسية الراغبة في الدخول في تلك المشروعات.

وتحدث مسؤولو الشركة، خلال العرض، بمزيد من التفصيل عن أنواع التحديات المرتقبة في تنفيذ البرنامج.

Source
  • Like
Reactions: Manfuha and Saleh93
Saudi to begin eleven stadium projects in January

Saudi Aramco has announced that a programme to build eleven 45,000-capacity stadiums across Saudi Arabia will begin in January 2015.

In June, King Abdullah ordered the oil company to carry out the projects after it had successfully delivered the 60,000-seater King Abdullah Football Stadium and Sports City.

Saudi Aramco sources said the 11 stadiums, which are to be built in a similar fashion to King Abdullah Football Stadium, would be completed within two years and no later than 2017.

Aramco is expected to release details of bidding conditions for local and international companies to qualify for the project today (Wednesday 6 August).

However, Saudi consulting firms will not be involved in the design of the stadiums as Aramco has decided to exclusively employ international consultants.

The decision has attracted criticism from The Saudi Council of Engineers which said that local consultants were more than capable of delivering the designs required.

“Saudi architects should have a role in building their country’s stadiums,” Hamad Al-Shaqawi, president of the organisation, told Al-Eqtisadiah business daily.

“At least 200 Saudi engineers should benefit from these projects,” he added.

Eleven of Saudi Arabia’s 13 regions will benefit from the projects including Madinah, Eastern Province, Northern Border Province, Hail, Tabuk, Al-Jouf, Baha, Najran, Jazan, Asir and Qassim.

The governorates of these regions have not yet handed over plots to Aramco for building the stadiums, one source said, adding that it would delay implementation of the projects.

Dammam Mayor Fahd Al-Jubeir said his organisation has allocated two million m² of land south of Dhahran Airbase to build the Eastern Province stadium.
Source


خبر جيد ان تكون تصاميم الملاعب من مكاتب عالمية, ننتظر بشغف التصاميم الاولية
  • Like
Reactions: Manfuha and badr2
خلال لقاء مع 600 شركة ومؤسسة ومكاتب هندسية لعرض متطلبات إنشاء 11 أستاداً رياضياً
مقاولون يطالبون بتمديد فترة التنفيذ.. و«أرامكو»: الأمر الملكي حدد عامين لتنفيذ المشروع



طالب مقاولو شركة أرامكو السعودية، بعدم النظر في المدة الزمنية المحددة لتنفيذ برنامج الملك عبدالله لإنشاء الملاعب الرياضية، والتي حددها الأمر السامي بسنتين، مشيرين إلى أنه يجب الأخذ بعين الاعتبار المساهمة في توطين صناعات سعودية في مجال الإنشاءات الرياضية وإيجاد شركات وطنية تستطيع أن تصدّر خبراتها مستقبلاً إلى الدول المجاورة، خصوصاً إذا أخذنا بعين الاعتبار أن الكثير من الاستثمارات الرياضية ستشهدها المنطقة الخليجية.

وقالوا خلال لقاء أرامكو السعودية بأكثر من 600 شركة ومؤسسة وطنية، بالإضافة إلى المكاتب الاستشارية والهندسية أمس بمقر غرفة الشرقية لعرض مشروع إنشاء 11 أستاداً رياضياً في عدد من مناطق المملكة، إن أرامكو يجب أن تمنح الشركات والمكاتب المحلية الاستفادة القصوى من هذه المشاريع، ليس مالياً فحسب وإنما على مستوى الخبرات التي ستكتسبها الشركات عند السماح لها بتنفيذ هذه الملاعب العملاقة.

وطالبوا بتمديد الفترة أمام الشركات الوطنية، بهدف خلق تحالفات وتأسيس كيانات وطنية عملاقة لتنفيذ المشروع دون الاستعانة بالشركات الأجنية التي دائماً تظفر بالنصيب الأكبر من هذه المشاريع، موضحين أن المدة الزمنية المحددة لتنفيذ المشروع قصيرة جداً ولا تسمح بأن يكون هناك تحالفات عملاقة ووطنية لتنفيذه، معللين بأن المملكة لا ينتظرها في الوقت الراهن مناسبات رياضية عالمية مطالبين بتمديد فترة التنفيذ، إلا أن أرامكو السعودية أكدت بأن الأمر السامي حدد مدة التنفيذ سنتين ولا تستطيع أرامكو تمديده.

وعرض مسؤولو أرامكو السعودية الفرص المتاحة أمام الشركات الوطنية بالإضافة إلى أبرز التحديات المحتملة في تنفيذ مشروع الملاعب، مؤكدة أن الملاعب ستكون مستوحاة من فكرة "ملعب الجوهرة" ولكن لا تشابهها، موضحة أنها بانتظار تحديد واستلام المواقع من قبل إمارات المناطق، محددة أن سبتمبر المقبل سيكون موعداً للبدء في تنفيذ هذا المشروع العملاق.

وقدمت أرامكو بيانات عن الكميات التقديرية للمواد الرئيسة اللازمة لمراحل الإنشاء، والأعمال اللوجستية المختلفة المرتبطة بها. فرسم العرض بذلك صورة تقريبية لمتطلبات تنفيذ تلك المشاريع والتوطين وبرامج تدريب السعوديين التي تشترطها الشركة فيها، وذلك لتوضيح حجم القدرات اللازمة للشركات والمكاتب الهندسية الراغبة في الدخول في تلك المشاريع. كما تحدث مسؤولو الشركة خلال العرض بمزيد من التفاصيل عن أنواع التحديات المرتقبة في تنفيذ البرنامج.

كما بين ممثل إدارة العقود في أرامكو سعيد الغامدي آلية التسجيل الإلكتروني للشركات الراغبة في الدخول لتنفيذ هذه المشاريع وحث الشركات لاقتناص الفرصة في الدخول ضمن مقاولي وشركاء النجاح لتنفيذ المشاريع بعد استيفاء المتطلبات الأساسية.

وقدم مدير عام المشاريع في أرامكو السعودية، المهندس معتز المعشوق، كلمة رفع فيها أسمى آيات الشكر والعرفان لخادم الحرمين الشريفين، على توجيهه الكريم لأرامكو السعودية بتنفيذ برنامج الملك عبدالله لإنشاء الملاعب الرئيسة في مناطق المملكة، والذي سيسهم في تنمية القطاع الرياضي والشبابي في وطننا الغالي.

وعبّر عن اعتزاز الشركة بما ستتيحه لها هذه الفرصة من التواجد في 11 منطقة من مناطق المملكة لبناء منشآت رياضية حديثة، وكذلك لبناء شراكات جديدة مع مقاولين جدد لم يسبق أن عملت معهم، وأشار إلى إدراك الشركة لحجم المسؤولية الكبيرة الملقاة على عاتقها لتحقيق تطلعاته -يحفظه الله-، في تنفيذ هذه المشاريع على أعلى المواصفات والمعايير العالمية، استناداً إلى خبراتها العريقة ودعم شركائها لها من شركات المقاولات الإنشائية والمكاتب الهندسية.

وقال المعشوق: "إن أرامكو السعودية تفخر بشراكتها الرائدة مع القطاع الخاص والتي أثمرت عن العديد من المشاريع العملاقة، وبروز العديد من رجال الأعمال الذين يتصدرون اليوم المشهد في القطاع الخاص عبر مساهمتهم في تنفيذ العديد من المشاريع الحيوية."

وتحدث عن النجاحات التي حققتها الشركة في تنمية قطاعي التوريد والمقاولات في المملكة، حيث أشار إلى أنه في العام الماضي فقط بلغت قيمة مشتريات أرامكو السعودية التي تمت ترسيتها على موردين من السوق المحلية أكثر من 23 مليار ريال سعودي، والتي تشكل نسبة 75% من إجمالي مشتريات الشركة. كما بلغت قيمة عقود مقاولات الخدمات التي تمت ترسيتها على شركات وطنية ما نسبته 92% من إجمالي مقاولات الشركات التي تمت ترسيتها.

وشرح المعشوق في كلمته التحديات الكبيرة التي يكتنفها تنفيذ هذا البرنامج الإنشائي الضخم، بما في ذلك إنجازه خلال عامين، وعلى أعلى المواصفات والمعايير العالمية واضعاً في الحسبان توطين فرص التصنيع وسلاسل التوريد والوصول إلى القوى العاملة المؤهلة، وتنفيذ المشاريع بكفاءة عالية، ضمن هذا الجدول الزمني القصير، مشيراً إلى أهمية إيجاد السبل بما فيها الشراكات للإسهام في بناء قدرات كبيرة في القطاعين الهندسي والإنشائي والاستفادة من التجارب الوطنية الناجحة في هذا المجال.

ودعا المعشوق في ختام كلمته رجال الأعمال للاستفادة من هذا اللقاء والاطلاع على آلية تسجيل المقاولين الجدد مع الشركة ليتمكنوا من المشاركة مع أرامكو السعودية في تحقيق إنجازات جديدة للوطن.

وعرض المهندس إبراهيم المولد -إدارة المشاريع بشركة أرامكو السعودية- فرص العمل المتاحة أمام للشركات والمؤسسات والمكاتب الاستشارية المحلية، موضحاً أنها تشتمل على الأعمال التنفيذية الأساسية المؤقتة ودراسات واختبارات التربة، وتجهيز المواقع وأعمال البنية التحتية للشبكات والمرافق المؤقتة، تجهيز المكاتب وسكن العاملين، بالإضافة لتجهيز مكاتب ومرافق خدمات الأمن والسلامة، المتوفرة هي فرص متاحة لمقاولي الأساسات والأعمال المدنية والمكيانيكية والكهربائية والصحية والأنظمة ذات الجهد المنخفض والأغلفة الخارجية والهياكل الحديدية ومقاولي التصاميم الداخلية والأسفلت والتصاميم الزراعية الطبيعية.

وقال المولد إن أرامكو السعودية ستقوم بشراء المعدات والمواد المهمة بشكل مباشر، كما ستعمل مع المصممين والمهندسين لتطوير وعاء أو قالب موحد يتماز بالمرونة لجميع الملاعب، فيما ستكون الهوية المعمارية الخاصة للملاعب ظاهرة على الغلاف الخارجي للملعب، مشيراً إلى أنه سيتم تحديد التصاميم المعمارية بما يتناسب مع ثقافة كل منطقة من مناطق المملكة المراد إنشاء أستاذ رياضي بها.
وتحدث المولد عن التحديات التي ستواجه المشروع وذكر منها إيجاد فرص تصنيعية قادرة على توفير الكميات المناسبة للمشروع بجودة عالية وفي ظل مدة زمنية قصيرة ومحدودة، وكذلك توفير 7000 من الأيدي العاملة لكل موقع في مدة زمنية قصيرة تتراوح مابين 3 إلى 6 أشهر وبمعدل 77 ألف عامل، وإنجاز جزء كبير من الأعمال المدنية بشكل يومي لفتح مجال عمل للأعمال الأخرى كالكهربائية وغيرها، بالإضافة لتحديد مقاولي الباطن في الإنشاءات لكل منطقة، موضحاً أن مشروع إنشاء 11 أستاذاً رياضياً سيوفر فرص عمل للشباب السعودية تصل إلى 10 الآف فرصة عمل بالإضافة إلى فرص عمل مستقبلية في مجال التشغيل والصيانة.

وبين المولد أن الفترة المقبلة سيتم البدأ في الأعمال الأساسية في المواقع المخصصة لبرنامج الملك عبدالله لإنشاء الملاعب الرياضية في المناطق وكذلك الاستمرار في الانخراط مع مجتمعات الأعمال والجهات المختصة لمناقشة هذه المشاريع.

من جانب آخر ألقى رئيس غرفة الشرقية عبدالرحمن العطيشان كلمة بين فيها أن قطاع الأعمال السعودي سواء على مستوى قطاع المقاولات أو الخدمات المساندة أن تكون له مساهمة استراتيجية ورئيسية وفق آلية تضمن تنفيذ "برنامج الملك عبدالله لإنشاء الملاعب الرئيسة في مناطق المملكة" بشكل مسؤول واحترافي يراعي من خلاله قواعد المدة الزمنية والتكلفة ومستويات الإنجاز، كما دعى عضو مجلس إدارة غرفة الشرقية رئيس لجنة المقاولين عبدالحكيم العمار رجال الأعمال إلى المضي في التوجه الذي تنتهجه أرامكو السعودية نحو توطين أعمالها وكذلك الأعمال المرتبطة بمشاريعها في المشتريات والتوريد من السوق المحلية بما يكمل منظومة البناء وفق أسس اقتصادية واستراتيجية، موضحاً أن قطاع المقاولات السعودي أمام فرصة جديدة لتعزيز حظوظه ومكانته تمكينا له وتكريسا للنجاحات التي حققها في الآونة الأخيرة.


المصدر
لا والف لا للتمديد, عشنا تجارب مريرة في فترات تنفيذ بعض المشاريع الوطنية الاخرى وعلى ارامكو ان تكون على قدر ثقة الملك وتبقي معيارها في الجودة والسرعة عاليا. عدم قدرة بعض الشركات لايبرر تعطيل مصالح الوطن لاجل مصالحهم الخاصة, عفوا الوطن والجودة اولا.
اعمال التصميم فقط ستكون في حدود ال ٢ مليار! فكيف تكون اعمال التنفيذ بهذا المبلغ لـ ١١ استاد؟؟ عش رجبا ترى عجبا!
محاولة غبية للضغط على ارامكو والدولة او اظهارهما بمظهر المبذر اذا ما اعلنت التكلفة الحقيقية
اتمنى من ارامكو الاهتمام بالجودة في التنفيذ والتصميم فملاعب جيدة وتجذب الناس ب ٢٢ مليار افضل من ملاعب مهترئة بلا جودة ب ٢ مليار كما يزعم الاخ الغريب!
ايضا من هو محمد حسين البرمان؟ نريد ان نرى سيرته الذاتية, تعليمه, قيمة اصوله و مشاريع من تنفيذ شركاته
كما نود ان نعرف جنسيات وشهادات الموظفين في شركاته وهل هم ذوي كفاءة عالمية؟ ونسبة ابنائنا السعوديين منهم
ايضا نود ان نسمع عن اعمال تطوعية نفذها للمجتمع وتبرعات خيرية ليرد للمجتمع شيئا من جميله
اما ان يتحدث محمد حسين البرمان هكذا فيجب ان يتم مساءلته من قبل غرفة الشرقية
كلام من ذهب

وبعدين بالنسبة للحديث عن الاقتصاد وتدوير الاموال داخل الاقتصاد السعودي, الكلام هذا غير واقعي ابدا في القطاع الخاص السعودي اغلبية الاموال تذهب للخارج خصوصا وان القوى العاملة في المقاولات وباغلبية كاسحة اجنبية.
فما دامت في كل الاحوال ذاهبة الى الخارج فلتذهب الى الافضل والاكفأ والأجود من الشركات العالمية ولنحصل في المقابل على شيء يستحق
كلامك سليم،،، لكن الحرب والمطالبات من قبل المقاولين السعودين عن طريق الصحف للضغط على أرامكو ما تطمن
اجل يقولون المقاول السعودي من حقه أخذ جزء من الكعكة
الشركات الصاحيه والمحترمه ان شاء الله بيجيها نصيبها .... وخلو أرامكو تختار الشركات المنفذه براحتها بدون ضغوط
بنهاية الامر العمال اللي راح يبنو الملعب هم من العماله البنقاليه،،
والسعودي الوحيد اللي مخلي الشركات السعوديه ( سعوديه ) هو المالك فقط
فلا تضحك على بعض بسالفة ان الملاعب ستبنى بأيدي سعوديه ومن هالكلام اللي ماخوذ خيره
المهم ان تبنى هالملاعب بجوده ووفق المده المحدده
قائمة الشركات المدعوة
Invited companies to bid

* Azmeel Contracting & Construction Corporation (local)
* Baytur (Turkey)
* Consolidated Contractors Company (CCC) (Athens-based)
* Eiffage (France)
* El-Seif Engineering Contracting (local)
* Hyundai Engineering & Construction (South Korea)
* Larsen & Toubro (India)
* Nesma & Partners Construction (local)
* NSH (local)
* Samsung C&T (South Korea)
* Saudi Binladin Group (local)
* Six Construct (Belgium)
Source: MEED
١٨ شهر فترة انشاء المباني
تاريخ اكمال المباني هو June 2016
الشركات مطلوب منها ان تتقدم بالعروض لجميع الاستادات مع ان احتمالية الفوز القصوى لكل شركة هي مشروعين من اصل ١١
الموعد للتقدم بالعروض هو November 2014
ارامكو ايضا في طور ارساء مناقصات ادارة المشاريع للشركات الاستشارية الهندسية
اهداف المشروع واضحة بكل حرف في القرار الملكي ٤٥ الف متفرج والتنفيذ من ارامكو
رعاية الشباب من الجيد لها ان تهتم في شوونها ومشاريعها وان تترك لارامكو مسوؤليات ارامكو المكلفة بها
الخبر ايضا لايستند على دليل , فقط مصادر موثوقة للصحفي نفسه الذي اسهب في شرح طريقته الهندسية في ادارة المشاريع وكيف انه ايضا هذا الصحفي الهاوي سيعيد تعديل القرار الملكي حتى يناسب خبرته في الصحافة الهاوية وكرم الافتاء والحديث في امور لايعرفها كالهندسة والادارة.
1 - 20 of 25 Posts
This is an older thread, you may not receive a response, and could be reviving an old thread. Please consider creating a new thread.
Top