SkyscraperCity banner
1 - 11 of 11 Posts

·
Registered
Joined
·
1,581 Posts
Discussion Starter · #1 ·
King hails landmark digital library project
Posted on » Wednesday, October 13, 2010

http://www.gulf-daily-news.com/NewsDetails.aspx?storyid=288967

MANAMA: His Majesty King Hamad last night received at Al Safriya Palace Education Minister Dr Majid Al Nuaimi and the team in charge of the King Hamad Digital Library project.

His Majesty was briefed on the progress of the project, especially its digital infrastructure and architectural designs which are modern, sustainable and environment-friendly.

The King was also updated on the agreements signed with global universities and libraries in order to ensure easy access to information at the library.

His Majesty hailed the project as a milestone, wishing the team every success.

Royal Court Minister Shaikh Khalid bin Ahmed Al Khalifa, His Majesty's Advisor for Cultural and Scientific Affairs and the King's Advisor for Diplomatic Affairs attended.







 

·
Registered User
Joined
·
2,424 Posts
I like the qatari flags in the first render.. lol

I thought this was like a side or part of the Sheikh Isa National Library.. But its better like this i guess :)
 

·
Registered
Joined
·
23 Posts
Finally descent libraries for the public :)
This is so exciting , the concept and design are futuristic to say the least but what's up with the qatari flags ?
 

·
Registered
Joined
·
1,443 Posts
so nice
i like it and wish to visit it when it finish
 

·
Registered
Joined
·
477 Posts


ابتعاث الكفاءات الوطنية للتخصص بالمجال والإنجاز خلال 3 أعوام

مكتبة الملك حمد الرقمية.. «محارة» تربط الماضي بالمستقبل


الجمعة 18 يناير 2013 07:42
















كتب - عبدالله إلهامي:
كشف مدير مشروع مكتبة الملك حمد الرقمية د.محمد العسيري بدء مشاورات لتنفيذ الرسومات التفصيلية لمشروع مكتبة الملك حمد على شكل محارة كبيرة لربط الماضي بالمستقبل، متوقعاً انتهاء العمل بالمكتبة خلال فترة تتراوح بين سنتين وثلاث، في وقت يتم حالياً ابتعاث كفاءات وطنية للدراسات العليا المتعلقة بمجالات المكتبة، إضافة إلى بحث سبل التعاون مع دول أخرى بخلاف التي تم التعاقد معها.
وأضاف العسيري في تصريح خاص لـ«الوطن» أن «مكتبة الملك حمد تعد إحدى أبرز العوامل المتقدمة في إثراء الحركة الفكرية بالمملكة، من خلال الانفتاح على أكبر المكتبات العالمية وإتاحة المجال للتجول فيها»، مشيراً إلى أنه «يتم حالياً بناء القدرات الوطنية من خلال ابتعاث مجموعة من الكفاءات الوطنية للدراسات العليا في مجالات عمل المكتبة، إذ تخرجت دفعة وعادت إلى المملكة، بينما ستبتعث دفعة أخرى مع نهاية العام الجاري وكلاهما بمرحلة الماجستير، في حين يعمل عدد آخر على مرحلة الدكتوراه في ذات المجالات».
وأوضح أن المشروع «يعمل على إقامة برامج تدريبية داخل البحرين وخارجها لتأهيل الموظفين لاستقبال الأفراد والباحثين من زوار المكتبة، لذلك فإن الفريق الحالي على أهبة الاستعداد للمساعدة في طرق الدخول إلى المكتبات الرقمية العالمية والبحث في أرجائها، من خلال المقر المؤقت للمكتبة في صرح الميثاق الوطني».
وأشار العسيري إلى أنه «تم الانتهاء من قوانين المكتبة والأنظمة ومسوداتها مثل مسودة الهيكل الإداري وسلم الرواتب والنظام الداخلي والأنظمة المتفرعة في الشؤون المالية والرقابية والتجهزيات بشكل عام»، موضحاً أن «العمل جارٍ في الوقت الحاضر مع الجهات ذات العلاقة بتنفيذ المشروع على الأرض التي خصصها جلالة الملك أمام الصرح الوطني ليصبح جاهزاً في مدة تتراوح بين السنتين والثلاث سنوات، بعد أن حازت تصاميم شركة «فوستر آند بارتنر» على القبول، إذ سيصبح التصميم الخارجي للمبنى على هيئة محارة كبيرة، في إشارة لربط تاريخ البحرين العريق بالمستقبل الثقافة الرقمية».
وفي ما يتعلق بتطوير الإمكانيات التقنية، قال إن «هناك استراتيجية تقنية للمشروع لمواكبة احتياجاته وتحقيق الهدف من إنشائه، لذلك روجعت من قبل خبراء دوليين متخصصين في إنشاء المكتبات الرقمية»، مضيفاً أنه «جارٍ التعاقد على شراء معدات متطورة مثل الماسحات الضوئية الخاصة بعملية الرقمنة، وحواسيب متطورة لبناء قواعد معلومات».
وتابع «لقد بدأ العمل على دراسة مجموعة من مسودات اتفاقات جديدة مع مكتبات وطنية في دول أخرى بخلاف ما تم التوقيع معها، ومن المؤمل أن يتم إبرام ذلك خلال الأشهر القليلة القادمة، إذ إن هناك تواصل حالي مع اليابان وكوريا».
وكانت المكتبة أبرمت اتفاقات مع عدة جهات رسمية في دول أبرزها فرنسا وبريطانيا وأمريكا، وتتمثل تلك الجهات في مكتبة الكونغرس، والأرشيف البريطاني والمتحف البريطاني والمكتبة الوطنية الفرنسية، وتتضمن الاتفاقات تبادل الخبرات وإتاحة الفرصة للمستخدمين بالدخول إلى تلك المكتبات العالمية بأريحية، وبناء على ذلك يمكن البحث في أكثر من 156 مليون مادة، تتنوع ما بين منشورات أو أبحاث أو صور.
وخلص مدير المشروع إلى أن «أهمية المكتبة الرقمية تكمن في تشجيع الطلبة والكوادر العلمية وأبناء البحرين ودول المجلس على البحث والاطلاع، ما يسهم في تعزيز مكانة المملكة على مستوى الخليج من خلال توفير المعلومات بشكل ميسر للباحثين، ويثري الحركة الفكرية في البحرين».
 

·
Registered
Joined
·
477 Posts
التربية»: استثمار مكتبة الملك حمد الرقمية لتطوير «الألكسو»


صحيفة الوطن - العدد 2598 الأحد 20 يناير 2013















كتب هشام الشيخ:
كشفت مصادر إعلامية بوزارة التربية والتعليم عن عزم الوزارة استثمار مكتبة الملك حمد الرقمية لتطوير عمل المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (الألكسو). وقالت المصادر، التي فضلت عدم الكشف عن اسمها، إنه سيجري العمل على تكثيف البرامج التدريبية للدول الأعضاء بالاستفادة من مركز التميز للتعليم الفني والمهني، والمركز الإقليمي لتكنولوجيا المعلومات والاتصال، والعاملين تحت مظلة الـ«يونسكو» بالمملكة. وتشمل خطة تطوير الألكسو -بحسب الوزارة- «الاهتمام باللغة العربية، ووضع الخطط الكفيلة بعلاج ارتفاع الأمية في الوطن العربي مقارنة بالمستوى الدولي»، إضافة إلى «الاهتمام بتكنولوجيا المعلومات والاتصال».
>>>>>>>>>>>>>>>>>>
 

·
Registered
Joined
·
477 Posts
العاهل يتجول في صرح الميثاق ويطلع على المقر المؤقت لمكتبة الملك حمد الرقمية



عاهل البلاد لدى زيارته صرح الميثاق الوطني أمس

تصغير الخطتكبير الخط

المنامة - بنا

قام عاهل البلاد حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، عصر أمس الأربعاء (16 يناير/ كانون الثاني 2013)، بزيارة إلى صرح الميثاق الوطني، يرافقه ولي العهد نائب القائد الأعلى صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، وكان في مقدمة مستقبلي جلالته وزير التربية والتعليم ماجد النعيمي.

وقدم وزير التربية والتعليم والمدير العام لصرح الميثاق الوطني خولة المهندي إلى جلالة الملك عرضاً موجزاً عن البرامج التي يقدمها الصرح للطلبة ولسائر الزائرين باعتباره أحد أهم المعالم الرمزية في التاريخ المعاصر لمملكة البحرين وخصوصاً الزيارات التي تنظمها وزارة التربية والتعليم للطلبة من مختلف المراحل الدراسية في إطار الزيارات الميدانية الهادفة إلى تربية المواطنة وربط الأجيال الجديدة بالتراث الحضاري والتاريخي لمملكة البحرين في ظل المشروع الإصلاحي لجلالة الملك. وأوضح الوزير أن هذا الصرح يتضمن أسماء جميع من صوتوا على ميثاق العمل الوطني العام 2001. كما قام جلالته بالاطلاع على المقر المؤقت لمكتبة الملك حمد الرقمية داخل الصرح بمناسبة بدء نشاطها وتفعيل الاتفاقيات مع المكتبات العالمية، واستمع جلالته إلى شرح عمّا تم إنجازه من خطوات في سبيل البدء في إنشاء المقر الجديد للمكتبة وبرامجها المستقبلية في خدمة المعرفة والبحث في مملكة البحرين الذي يمكن الدخول من خلالها على 156 مليون عنوان إلكتروني والموجودة في مختلف المكتبات العريقة والتي تم إبرام مذكرات تفاهم معها.

وفي نهاية الزيارة، أعرب جلالة الملك عن إعجابه بما شاهده في صرح الميثاق الوطني والجهود التي يبذلها القائمون على الصرح في سبيل تفعيل دور صرح الميثاق الوطني في تعزيز روح الوحدة الوطنية. وشكر جلالته جميع القائمين على هذا الصرح الحضاري الذي جاء ليشكل أحد المعالم البارزة في مملكة البحرين، وقال جلالته إن إنشاء المكتبة الرقمية وبدء نشاطها المؤقت من خلال الصرح لهو أمر نعتز به لما تمثله هذه المكتبة من إضافة نوعية لأجيال الباحثين والدارسين وما توفره من آفاق المعرفة الرقمية، متمنياً للجميع كل التوفيق والسداد. وبهذه المناسبة، أشاد وزير التربية والتعليم بمبادرة جلالة الملك من خلال زيارته لصرح الميثاق الوطني ومكتبة الملك حمد الرقمية في مقرها المؤقت، مشيراً إلى أن هذا الصرح يعتبر اليوم جزءاً من الذاكرة الوطنية بما تحتويه أقسامه من معلومات وصور ووثائق تتعلق بتاريخ مملكة البحرين القديم والمعاصر وخصوصاً كل ما يجسد الوحدة الوطنية لشعب مملكة البحرين. مؤكداً أن وزارة التربية والتعليم ومنذ إدارتها للصرح قامت بإعداد خطة للاستفادة من الإمكانيات التي يوفرها والتي تتيح الاطلاع على المعلومات التي تربط الطلبة بتاريخ وطنهم، مشيراً إلى أن الصرح سيشهد في الفترة المقبلة إقامة فعاليات وأنشطة تساعد الطلبة على إعداد بحوثهم التطبيقية في مجال تاريخ البحرين المعاصر. يذكر أن صرح ميثاق العمل الوطني يهدف إلى تخليد ذكرى إقرار ميثاق العمل الوطني وإبراز مظاهر التراث الحضاري الذي تزخر به مملكة البحرين وتوثيق إسهامات شعبها في بناء المجتمع وترسيخ أسس الوحدة الوطنية.
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
 

·
Registered
Joined
·
477 Posts
HM the King visits National Action Charter monument


Share on facebook Share on favorites Share on google Share on twitter More Sharing Services 0








09 : 23 PM - 16/01/2013



Manama, Jan 16 (BNA) His Majesty King Hamad bin Isa Al Khalifa today conducted a visit to the National Action Charter monument accompanied by the Crown Prince, Deputy Supreme Commander His Royal Highness Prince Salman bin Hamad Al Khalifa who were received by the Minister of Education Dr Majid bin Ali Al Nuaimi.

The Minister of Education and the General Director of the National Action Charter monument Khawla Al Mohannadi presented his Majesty a brief on the programmes being organised for students and visitors due to the fact that it is one of the symbolic structures it Bahrain's modern history. During the presentation the importance of these visits in linking the new generation with modern and historic heritage of the Kingdom of Bahrain as part of the reform project of His Majesty the King were also indicated. The Minister of Education also highlighted the fact that the structure included the names of all those who had voted for the 2001 National Action Charter. Following that, His Majesty visited the temporary headquarters of King Hamad Digital Library on the occasion of the start of its activities and activation of agreements with world libraries. He was also briefed on what had been accomplished towards building the library's new headquarters and future programmes to serve research in the Kingdom of Bahrain. The library will enable visitors to have access to 156 million digital titles found in well-known libraries that memorandums of understandings were signed. At the conclusion of the visit His Majesty the King expressed his admiration towards what he had seen in the National Action Charter monument and the great efforts exerted by all those working to activate its role in reinforcing national unity. He also extended his thanks and appreciation to all employees at the monument that forms one of the prominent structures in the Kingdom of Bahrain. His Majesty said that the establishment of the digital library and the beginning of its temporary programmes was something to be proud of as it provides an addition to the generation of researchers and scholars.

Meanwhile, the minister of education lauded His Majesty's visit indicated that the structure was considered today part of the national history as it provides information, photographs and documents
.........................................
 
1 - 11 of 11 Posts
Top